الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » مصطفى الكاظمي


القسم مصطفى الكاظمي نشر بتأريخ: 16 /11 /2008 م 07:44 مساء
  
"العباد و العبيد"
تعددت الرؤى في لفظتي عباد وعبيد، فجاءت أشهر الاقوال في"عباد" و"عبيد" انهما جمع مفردهما واحد عبد، الا ان العباد جمع عبد الشكر، بينما العبيد جمع عبد القهر، فالانسان[مؤمن، كافر، ملحد، منافق] هو مخلوق لله سبحانه وهو في قبضته بكن فيكون. فالإنسان عموماً مقهور وهو عبد يجمع على عبيد، قال تعالى:;[QURAN]وَمَا رَبُّكَ بِظَلامٍ لِلْعَبِيدِ[/QURAN] فصلت/46. الا ان المطيع المستسلم تماما لارادة الله وأوامره هو عبد الشكر وجمعه عباد: [QURAN]وَعِبَادُ الرَّحْماَنِ اللَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الأَرْضِ هَوْناً[/QURAN] الفرقان/63. اذن:(عبد القهر) هو مفتقر الى كل شيء. و(عبد الشكر) مفتقر اليه تعالى فقط. تأمل قول الامام عليّ أمير المؤمنين عليه السلام:" [color=722C70]ما رأيت شيئا إلا ورأيت الله قبله ومعه وفيه وبعده "[/color] لتفرق بين النوعين! ان كل شيء في الكون قد تعلق وجوده وبقاؤه ونهايته بارادته تعالى، والله تعالى نور كله، وحكيم أوجب على نفسه اللطف، حتى قال الحكماء والعارفون بقاعدة اللطف الواجب على الله تعالى، انما لأجل الحكمة الالهية المطلقة السارية في هذا الكون وموجوداته التي فطرها وأنشأها وخلقها الله تعالى، ومنح الانسان منهم إرادة فليكفر من اراد ويخسأ في دائرة العبيد مقهوراً بكفره، او ليؤمن من شاء فيحلق في فضاء العباد شكورا. وهاك قول الشيطان الرجيم الذي تبينه الآيتان الكريمتان: " قَا[QURAN]لَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الأَرْضِ وَلأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ*إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ[/QURAN] "الحجر/39- 40 انظر أنه لم يقل:[إلا عبيدك] بل قال:"إلا عبادك".! وكثيراً ما نسمع ونقرأ في خطاب القادة للأشرار والعاصين: يا عبيد الدنيا، ولا يخاطبوهم بعباد الدنيا.! كما نقرأ في القرآن ايضا خطاب الله ووصفه لعبد الشكر في الايات الشريفة: " فوجدا عبداً من عبادنا آتيناه رحمة من عندنا وعلمناه من لدُنا علماً" الكهف/65، "إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ" الصافات/81، "واذكر عبادنا ابراهيم واسحاق ويعقوب أولي الأيدي والأبصار" ص/ 45، "كذلك لنصرف عنه السوء والفحشاء إنه من عبادنا المخلصين"يوسف/24، "ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا..." فاطر/32، "ولكن جَعَلْنَاهُ نُوراً نَّهْدِي بِهِ مَنْ نَّشَاء مِنْ عِبَادِنَا.." الشورى/52، "... تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا.." التحريم/10، "تِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي نُورِثُ مِنْ عِبَادِنَا مَنْ كَانَ تَقِيّاً"مريم/63 [color=144273] انواع العبادة: [/color] السيد الخوئي: في البيان في تفسير القرآن: [روى محمد بن يعقوب بإسناده عن أبي عبد الله عليه السلام قال:" إن العباد ثلاثة: قوم عبدوا الله عز وجل خوفاً، فتلك عبادة العبيد، وقوم عبدوا الله تبارك وتعالى طلباً للثواب، فتلك عبادة الأجراء، وقوم عبدوا الله عزّ وجل حباً له، فتلك عبادة الاحرار، وهي أفضل العبادة". وروى الشيخ الصدوق بإسناده عن الصادق جعفر بن محمد عليه السلام ما يقرب من ذلك، وقال عليّ عليه السلام في نهج البلاغة: أن قوماً عبدوا الله رغبة فتلك عبادة التجار، وإن قوماً عبدوا الله رهبة فتلك عبادة العبيد، وإن قوماً عبدوا الله شكراً فتلك عبادة الاحرار"]انتهى كلام السيد الخوئي. وقال امير المؤمنين عليه السلام:( إلهي كفى لي عزاً أن أكون لك عبداً، و كفى بي فخراً أن تكون لي رباً، أنت كما أحب، فاجعلني كما تحب) الخصال/ ج2/ص420. وقال عليه السلام ايضاً وهو سيد الموحدين: (الهي، ما عبدتك خوفاً من نارك، ولا طمعاً في جنتك، لكن وجدتك أهلاً للعبادة فعبدتك ) بحار الانوار:ج67/ص186. هناك رأي يذهب الى أنه لا فرق بين عباد وعبيد، وأن قوله تعالى"عباداً" انما تطلق على المؤمن والكافر، ويستدلون بقوله تعالى:" إِن تُعَذِّبْهُمْ فَإِنَّهُمْ عِبَادُكَ وَإِن تَغْفِرْ لَهُمْ فَإِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ"المائدة/ 188، والشاهد هنا اطلاق كلمة (عبادك)على الكافرين. وكذلك الآية المباركة: "أَأَنتمْ أَضللتم عِبَادِي هَؤلاء" الفرقان/17، فأطلق كلمة عباد على الضالين هنا. وآية:" يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون"يس/30. وآية "إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ"الحجر/42 . وآية " قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إنّ الله يغفر الذنوب جميعاً". الا ان الراي الغالب يثبت أنها لا تطلق إلا على المؤمنين بدليل قول الله تعالى:[ وَعِبَادُ الرَّحْماَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً" الفرقان/63 فخصتهم بـعباد الرحمان. وقوله تعالى لإبليس عليه اللعنة:" إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ "الحجر/42 وكذلك" قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ * إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ" ص:82/83 ]. هناك حقيقة ثابتة هي ان كل الموجودات مقهورة في حياتها وهي ما يطلق عليها الفطرة والجبلة والخلقة، ومن هذه المخلوقات الانسان،! لكن الانسان مقهور كباقي الخلق في اسياء كثيرة وله اختيار منحه اياه الخالق تعالى وبهذا المعنى يصبح كل البشر – كافرهم ومؤمنهم- عبيد بلحاظ القهرية،!اذ لا خيار ولا اختيار لهم بذلك. ويدخل في جملة العباد من تسامى وتكامل وارتقى مستسلماً لارادة الله تعالى، ويمكننا اذن اطلاق كلمة العبيد على الجميع دون العباد التي تخص من نال شرف العبودية لله تعالى.
- التعليقات: 4

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



أضيف بواسطة: سلمان الركابي
المشرفين


التسجيل : 15 /10 /2008 م
المشاركات : 34
مراسلة موقع

التفاتات جميلة في مقالكم ... [تاريخ الإضافة : 19 /11 /2008 م 01:09 مساء ]
تحية لكم لهذه المقالات المتميزة حقا....نحب ان نضع هذه الكلمات بين ايديكم ,وهي من باب المدارسة نتمنى ان تفيضوا عليها من تعليقاتكم لزيادة الفائدة.....
وردت لفظة العبيد في القران خمس مرات فقط  بثلاث صيغ :-
1:- وان الله ليس بظلام للعبيد (ثلاث مواضع)
2:- وما ربك بظـلام للعبيـد
3:- وما انـا بظـلام للعبيـد
ولم ترد لفظة العبيـد في اي موضع اخر في القران الكريم .....نعم وردت في احاديث اهل البيت(الناس عبيد الدنيا والدين لعق على السنتهم...وهذه واضحة الذم للعبيد . اما كلمة الامام علي علية السلام :-  إن العباد ثلاثة: قوم عبدوا الله عز وجل خوفاً، فتلك عبادة العبيد، وقوم عبدوا الله تبارك وتعالى طلباً للثواب، فتلك عبادة الأجراء، وقوم عبدوا الله عزّ وجل حباً له، فتلك عبادة الاحرار، وهي أفضل العبادة" فهذا لايعني ان العبيد كافرين او منافقين بل انهم ليسوا في الدرجة المطلوب من الانسان ان يصل اليها....حتى ان بعض الايات تطلب من الناس على اقل تقدير ان يدعوه خوفا وطمعا ...او رغبة ورهبة وان كنتم قد ذكرتم ان لفظ العبيد للمؤمن والكافر وهي عامة لكن ذكرنا هذا كأشارة تو ضيحية فقط. 
اما ما ذكرتم في  لفظة العباد في القران الكريم...وقلتم انها  (لا تطلق إلا على المؤمنين بدليل قول الله تعالى:[ وَعِبَادُ الرَّحْماَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً" الفرقان/63 فخصتهم بـعباد الرحمان. وقوله تعالى لإبليس عليه اللعنة:" إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ إِلاَّ مَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْغَاوِينَ "الحجر/42 وكذلك" قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ * إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ" ص:82/83 .
لكن هناك الاية :- ") يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون"يس/30. ) خاطب الله المستهزئين بالرسل وهم ليسوا مؤمنين قطعا وقد خاطبهم الله بالعباد....وقد ذكرتم هذه الأية  في مقالكم  لكن لم توضحوا لنا سب هذا الاستثناء من القاعدة التي ذكرتموها !!!.
نتفق معكم في رفض الرأي الذي يقول ان لافرق بين (عباد وعبيد ) فهو رأي غير مقبول لان الفاظ القران لايمكن تغييرها وتبديلها...ولو لم يكن فرق بين اللفظتين لجاز وضع احدهما بدل الاخرى وهذا غير جائز بالاجماع فلانطيل الحديث فية.
نرى في المنهج القراني ان المفردة ((عبد )) اذا نسبت للذات المقدسة تجمع على (( عباد ))وان كانوا كافرين وسواء نسبها الله لنفسة او نسبها الانبياء لة....اما اذا نسبت هذه المفردة الى اي شئ غير الله فيطلق عليهم عبيد (الناس عبيد الدنيا ... عبيد الدينار والدرهم ... عبيد انفسهم).
نعم هناك اية واحدة قال فيها عباد ونسبها للمؤمنين وهي ((وانكحوا الايامى منكم والصالحين من عبادكم وامائكم ان يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله والله واسع عليم )) هذا الاستثناء الوحيد ويمكن الاجابة عنه بأنه وصفهم بعباد وليس عبيد كرامة للطرفين (السيد والعبد) وكلاهما في الاية مومنين...والله العالم.
ونحب ان ننوه ان مداخلاتنا  هي من باب المدارسة ومحاولة فهم للمفردات القرانية  وليست من باب التفسير.... وبانتظار تعليقاتكم



------------------
= = = = = = = = = =====[ الله اعلـــــــم حيث يجعل رســـالته ]===== = = = = = = = = =


أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

لمزيد من الايضاح [تاريخ الإضافة : 20 /11 /2008 م 09:53 صباحا ]
السلام عليكم

شكرا جزيلا على الموضوع ولكنك لم تحل الاشكال حيث ان المعترض يستدل بالايات القرانية ايضا. فقولك "الا ان الراي الغالب يثبت أنها لا تطلق إلا على المؤمنين  الا ان الراي الغالب يثبت أنها لا تطلق إلا على المؤمنين بدليل قول الله تعالى:[ وَعِبَادُ الرَّحْماَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلاماً" لاينهض حجة تامة بدليل " يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون"

ممكن ان يقال وبنحو الدقة ان كلمة عباد لاتصح نسبتها الا الى الله عز وجل فيقال مثلا "عبيد الملك" وليس "عباد الملك" ولكن يصح ان نقول "عباد الله" أو "عبيد الله".

الموضوع يحتاج الى بسط وتوسعة.

وتقبلوا تحياتي

ابو تقى



------------------


أضيف بواسطة: مصطفى الكاظمي
المشرفين


التسجيل : 19 /09 /2008 م
المشاركات : 525
مراسلة موقع

توضيح لاطلاق اللفظين [تاريخ الإضافة : 20 /11 /2008 م 10:27 صباحا ]
بدءا تحيتي الى الاستاذين الفاضلين السيد ابي تقى والحاج سلمان الركابي
وتقديري الكبير لما طرحاه من اشكال يرد بالفعل لموضوع التمايز بين لفظي العباد والعبيد
واشكالهما يكمن في مسألة تخصيص العباد بالمؤمنين دون العبيد التي هي اعم حسبما وردت في القرآن الكريم
من اجل رفع هذه الاشكالات او لنقل من اجل تثبيت حقيقة ما اردنا ايصاله للقارئ من خلال مفردتي عباد وعبيد نقول:
ان كلمة عبيد تشمل كل مخلوقات الله تعالى العاقلة( انسان ، ملك، جان ، شيطان..) وعلى حد سواء المؤمن منهم ام الكافر والملحد والمتمرد.
اما (عباد) فهي من حيث خلق الموجودات كذلك فكلما خلق الله تعالى من وجودات عاقلة او مدركة قصدها التكليف فهم عباد له تعالى من هذه الجنبة( جنبة الخلق والصنعة وفطرة الله) فإن الله تعالى انما خلقهم ليعبدونه خاضعين مستسلمين اي اراد لهم الرفعة والعزة والكمال للسباحة والتحليق في فلك مرتبة ( العباد).
وعليه جاء الخطاب المقدس سواء في القرآن الكريم او على لسان المعصوم بتخصيص العباد للمؤمنين دون العبيد.. وبكلمة اخرى فإن العبيد مفهوم شامل وعام والعباد مفهوم مخصص.
اما الاشكال الذي اورده العزيزان ابو تقى والركابي في مسألة قوله تعالى ( .. يا حسرة على العباد.....) فهو عين ما اردنا قوله من ان العباد هنا تشمل كل المخلوقات المكلفة بلزوم السير في مرتبة العباد التي ارادها الله تعالى لهم مع ان منهم من خالف بارادته وتمرد او ضل او انحرف عما اراده الله تعالى فتأمل.
واستدلال السيد الغالي ابي تقى في خصوص عبيد المضافة للملك مثلا ، فهو ما اكدناه من ان عبيد تستخدم لغيره تعالى كعبيد الدنيا ذلك لتمييزها عن سمو مرتبة عباد( وعباد الرحمان.... عباد مكرمون.... عباد لنا.... الخ)
نكرر قولنا ان عباد تحمل في ثناياها الخصوص بالعبودية لله تعالى وعبيد تحمل معان كثيرة منها( عبيد مملوكون لشخص ما كعبيد الملك او الزعيم او الاقطاعي وهكذا، وعبيد مأسورون لهيئة ما كعبيد الدنيا وعبيد الدولار والدينار والدرهم، وعبيد الملذات...).
طبيعي.. توجد هناك عدة اراء في موضوع العبيد والعباد ويشرفني ان استمع لاي رأي يناسب هذا الموضوع للافادة والاستفادة
اعتذر فيما لو لم اتمكن من ايصال الفكرة بمستواها المطلوب
تحيتي الى الغالي الركابي والى ابي تقى
الكاظمي



------------------
مصطفى كامل الكاظمي


أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

ارجو مراسلتي [تاريخ الإضافة : 26 /11 /2008 م 07:20 مساء ]
السلام عليكم
بارك الله في هذا الجهد الثر ورارجو الاخ العزيز ابو مصطفى ان يراسلني على العنوان التالي:
al_halaf111_(at)_yahoo.com
واتمنى ان يرسل لي بحوثه وان على التوالي كل اسبوع بحث او اكثر لننشرها في مركز كلمة الهدى شاكرين له سعيه
وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون
اخوكم ابو احمد الحلفي- كوبنهاكن



------------------


'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: تعرفوا إلى تأشيرة العلاج الطبي 602

ملايين الأستراليين يواجهون صعوبات في الحصول على الطعام

أستراليا: سائقو التاكسي والسيارات المؤجرة يستعدون لمقاضاة أوبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
   لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(4)  
   الحاج هلال آل فخر الدين     
   الصرخة الحسينية / الجزء السابع  
   عبود مزهر الكرخي     
   ثم اهتدى لزيارة الإِمَام الحسين  
   مجاهد منعثر منشد الخفاجي     
   لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(3)  
   الحاج هلال آل فخر الدين     
   الصرخة الحسينية / الجزء السادس  
   عبود مزهر الكرخي     
   شهادة شبيه المصطفى الحسن المجتبى  
   مجاهد منعثر منشد الخفاجي     
   تاملات في القران الكريم ح409  
   حيدر الحدراوي     
   لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(2)  
   الحاج هلال آل فخر الدين     
   تاملات في القران الكريم ح408  
   حيدر الحدراوي     
   الوضع والدس والافتراء تجارة قديمة للكهنة  
   الحاج هلال آل فخر الدين     
المزيد من الكتابات الإسلامية
أمسية أدبيّة للرّوائي د.عاطف أبو سيف في مقهى | د. سناء الشعلان
الهدف والغاية من المسير الحسيني في فكر المحقق الصرخي | كتّاب مشاركون
الصرخة الحسينية / الجزء السابع | عبود مزهر الكرخي
الرأي العام.. بين التوظيف والتحريف | واثق الجابري
بين الكيمياوي السوري وخاشقجي والكذب الامريكي . | رحيم الخالدي
ثم اهتدى لزيارة الإِمَام الحسين | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
أول الغيث قطرة وآخر الحكومة سطرة | حيدر حسين سويري
هل سيقلب عادل عبد المهدي طاولة التفاهمات!؟ | أثير الشرع
الأديبة د.سناء الشعلان تحصل على جائزة كتارا للرّواية العربية في دورتها الرّابعة | د. سناء الشعلان
تنبأت الأستاذ هيكل عن الصراع العربي الاسلامي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
يحتاج البلد ان نكون عراقيين | خالد الناهي
العراق.. بين مفهوم المُستَخدَم، ومفهوم الدولة ! .. تحليل بعيون رئاسة الحكومة | محمد أبو النواعير
لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(3) | الحاج هلال آل فخر الدين
الرأي العام.. بين التوظيف والتحريف | واثق الجابري
أكتفي بهذا القدر | عبد الجبار الحمدي
لا أمان إلا بآلمعرفة | عزيز الخزرجي
الاستشهاد بالأربعين في الآيات والحديث | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الصرخة الحسينية / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
كيف السبيل لاتهام قاسم سليماني بمقتل خاشقجي؟ | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 182(أيتام) | المرحوم ضياء هادي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 309(أيتام) | عائلة المريض فرحان ك... | عدد الأيتام: 7 | إكفل العائلة
العائلة 118(محتاجين) | المريضة عطشانة عبدال... | إكفل العائلة
العائلة 124(أيتام) | المرحوم السيد حسين د... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 134(أيتام) | العلوية مروة سعيد... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي