الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبدالله بدر اسكندر


القسم عبدالله بدر اسكندر نشر بتأريخ: 25 /08 /2010 م 08:58 مساء
  
تفسير سورة فاتحة الكتاب... الاسم

الأهمية، فعند امتلاك أحد الناس للعلم أو الجاه بين مجموعة تحمل نفس الاسم المسمى به دون امتلاك المقدرة التي يتصف بها، فههنا قد تسقط المسميات على الرغم من ظهور رمزيتها التي تتلاشى مقابل الأصل الذي تحقق لدى صاحب الاسم الحقيقي بغض النظر عن المشتركات اللفظية بينه وبين المجموعة التي أشرنا لها، ولهذا تجد أصحاب الجاه من الناس يحاولون ايجاد بعض العوائق بينهم وبين من يسمى باسمائهم وإن كان المسمى من نفس العائلة، أما ما تراه متبعاً لدى بعض الناس في امتداد التسمية ما هو إلا تقليد للأصل لئلا يندثر ذكر اسم صاحبه على مر الزمن، دون النظر إلى الاستحقاق اللاحق الذي يكون وريثه قد اتصف به.

 من هنا يظهر أن الاسم لا يتعدى إلى أكثر من التشريف المتبع أو المعتاد عليه بين الناس، حتى أخذ هذا النهج طرقاَ أخرى أصبحت كالتقليد المتبع في كثير من الحضارات والمجتمعات التي تضع اسماء الأشراف على بعض الأماكن المهمة وذلك تيمناً ببقاء صاحب الاسم وإن كان غائباً، ولهذا فإن الذي يراد من الاسم لا بد أن يأخذ السمات المبينة للمعنى، دون المعنى الذي يطلق عليه اسماً خارجياً عن الصفة التي يتصف بها، ومن هنا نجد أن الحق تبارك وتعالى يوبخ من يعبد الأصنام بقوله: (أتجادلونني في أسماء سميتموها أنتم وآباؤكم ما نزل الله بها من سلطان فانتظروا إني معكم من المنتظرين) الأعراف 71. أي أن هذه الأسماء لا تحمل مصاديقاً حقيقية إلا في مخيلتكم، وبناءً على هذا كان التوسع في الأسماء لا ينظر إليه من جهة الإضافات المعنوية للمسمى عندما يمتد إلى أكثر من ذلك، حتى تجد أن الأوصاف الفعلية للأشياء لا يشار إلى حقائقها إلا بذكر الأسماء التي تمتلك الجامعية المثلى بين علميتها وما يتطابق منها مع الواقع الخارجي، كما في قوله تعالى: (إن الذين لا يؤمنون بالآخرة ليسمون الملائكة تسمية الأنثى) النجم 27.

 وبهذا تظهر النكتة في قوله تعالى: (وإذ قال عيسى ابن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقاً لما بين يدي من التوراة ومبشراً برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد) الصف 6. أي أن صفة الأحمدية هي الصفة الملازمة له، فكان الاسم ناطقاً بالمعنى والعكس هو الصحيح أيضاً، وأقرب شاهداً لهذا المثال قوله تعالى: (يا زكريا إنا نبشرك بغلام اسمه يحيى لم نجعل له من قبل سمياً) مريم 7. أي لم نجعل له مثيلاً في الاتجاه الذي سيتخذه أو نوع الحياة التي سوف يحياها، وهذا الوجه هو الأقرب والأمثل لتطابق الاسم مع المسمى ولا يراد من قوله: (لم نجعل له من قبل سمياً) بمعنى شريكاً في الاسم اللفظي، لأن هذا من باب العبث الذي ينزه عنه كلام الحق سبحانه، وما يؤيد ذلك قوله تعالى: (رب السماوات والأرض وما بينهما فاعبده واصطبر لعبادته هل تعلم له سمياً) مريم 65. أي هل تعلم له شريكاً في الربوبية يستحق العبادة، وبهذا يظهر أن الاسم هو العلامة الدالة على المسمى حال اتصافه بتلك الصفة التي تكون تابعة له مبينة لاسمه، كما في قوله تعالى: (ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان) الحجرات 11.

 من هنا نعلم أن ابتداء سورة فاتحة الكتاب بـ (اسم الله) يدل على التوجه السليم الذي يرشد الناس إلى الابتداء بـ (اسم الله) وهذا الترتيب يجعل اسم الله تعالى مقدماً في جميع الأعمال التي يقوم بها الإنسان، كالذبح والأكل الذي بينه تعالى بقوله: (فكلوا مما ذكر اسم الله عليه إن كنتم بآياته مؤمنين) الأنعام 118. ثم شدد الأمر بقوله: (ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه) الأنعام 121. وكذلك يأمرنا الله تعالى أن نذكر اسمه عند القراءة، كما في قوله: (اقرأ باسم ربك الذي خلق) العلق 1. فإن قيل: هل يراد من ذكر اسم الله تعالى اللفظ عند البدء في عمل ما؟ أقول: لا يراد من ذلك اللفظ إلا ما يخرجه الدليل، وانما يراد استحضار التوجه، كما مبين في قوله تعالى: (واذكر ربك في نفسك تضرعاً وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والأصال ولا تكن من الغافلين) الأعراف 205. ولهذا فإن الخشوع والانقطاع يفضي بالإنسان إلى ذكر الله تعالى في نفسه مما يجعل التوجه يأخذ مجراه الطبيعي المحصن بواسطة الاسم الذي تتفرع عليه مقدمات التزكية، كما في قوله تعالى: (قد أفلح من تزكى***وذكر اسم ربه فصلى) الأعلى 14-15.

 من هنا يتحصل أن النتائج التي تبدأ مقدماتها بـ (اسم الله) قد أخذت السبل الموصلة إلى بر الأمان، كما يظهر ذلك من قوله تعالى: (وقال اركبوا فيها بسم الله مجراها ومرساها إن ربي لغفور رحيم) هود 41. وأنت خبير بأن هذه المقدمة كانت نتيجتها قوله تعالى: (قيل يا نوح اهبط بسلام منا وبركات عليك وعلى أمم ممن معك) هود 48. وأقرب مثالاً إلى ذلك ما جرى لملكة سبأ من الكتاب الذي ألقي إليها من سليمان (عليه السلام) حيث كانت مقدماته تشير إلى الابتداء بـ (اسم الله) كما في قوله تعالى: (قالت يا أيها الملأ إني ألقي إلي كتاب كريم***إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم) النمل 29-30. وكما هو مبين فإن نتائج هذا الابتداء الذي كتبه سليمان جعلت ملكة سبأ تعلن اسلامها مع سليمان لله رب العالمين، كما في قوله تعالى: (قالت رب إني ظلمت نفسي وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين) النمل 44.

 * من كتابنا: القادم على غير مثال 

  عبدالله بدر اسكندر المالكي

 almalikiabdullah@gmail.com

 

- التعليقات: 0

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تلغي قانونا يتيح معالجة اللاجئين على أراضيها

أستراليا: الناشطة السويدية تونبرغ تطلق شرارة احتجاجات عالمية ضد الاحتباس الحراري

خيانة كبرى.. أحد متطوعي إطفاء حرائق أستراليا يتعمد إشعالها
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الله السّاتر في عراق الفساد | عزيز الخزرجي
عادل زوية ايريد يشلع ونسى وراه حساب وكتاب | كتّاب مشاركون
بإستقالة عبد المهدي تبدأ الحرب الأهلية | عزيز الخزرجي
إحتراق آلشيعة في الناصرية | عزيز الخزرجي
الأمّة معقود في مجلسها الشوروي الخير | د. نضير رشيد الخزرجي
من يعيد للموظفين العراقيين حقوقا اغتصبها العبادي؟ | عزيز الحافظ
كاريكاتير: حكومة مشلولة | يوسف الموسوي
بحث ودراسة حقيقة حكومة عبد المهدي والاحزاب الخائبة والمليشيات… | كتّاب مشاركون
الحكومة العراقية والسياسين فقدوا الاهلية وباتت تبريراتهم اتعس… | كتّاب مشاركون
بشرى سارة للعشاق | عزيز الخزرجي
الدكتور إدريس الكورديّ يدرس الظّواهر البلاغيّة في قصص سناء الشعلان | د. سناء الشعلان
بنيتي نور سلامات | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
نم يا صغيري | عبد صبري ابو ربيع
التظاهرات بين السلمية والتخريب | رحيم الخالدي
إحتراق الشيعة في الناصرية | عزيز الخزرجي
شجرة الاصلاح تورق في موسم الخريف | ثامر الحجامي
البرفيسور غنام خضر يدرس مسرح الطّفل عند سناء الشعلان | د. سناء الشعلان
خل نداوم! | حيدر حسين سويري
لا يُجدي قانون الأنتخابات الجديد | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 252(أيتام) | المريض السيد حيدر ها... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 281(أيتام) | المرحوم محمد علي عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 312(محتاجين) | عائلة مصطفى عايد الح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 284(أيتام) | المرحوم ازهر نعيم مط... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي