الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » منوعات


القسم منوعات نشر بتأريخ: 18 /05 /2018 م 05:45 صباحا
  
هل تعلم ؟... روايات توضح سبب تسمية شهر الصوم بـ” رمضان “

يدور في أذهان الكثير منا سبب تسمية شهر رمضان الكريم بهذا الإسم، حيث اختلف الروايات والمصادر التي تتحدث عن سبب إطلاق اسم رمضان على شهر الصوم.

وتأتي الرواية المتداولة عن إطلاق اسم رمضان على شهر الصوم، من الرمض، أي شدّة الحر، حيث يقول لسان العرب إن الرمض والرمضاء، شدّة الحر.

ويضيف: الرمضُ، حرّ الحجارة من شدة حرّ الشمس، وبه تسمّى الأرض رمضاء، لكن إطلاق اسم رمضان على شهر الصوم، وما اشتمله من معنى حرّ الشمس، لا يتّسق مع حقيقة أن هذا الشهر، قد يأتي، في أحد فصول السنة الباردة أو الماطرة.وإطلاق اسم رمضان، على شهر الصوم، مرتبطاً بشدة الحرّ، أو أنه صودف إطلاق اسمه، وقت حرّ.

كما نقل إخباريون ولغويون عرب كبار، أو أن اعتماد التقويم الشمسي القمري، أصلاً، يبرر إطلاق اسم الحرّ على شهر الصوم.

وأن اختلاف العمل بالتقويمين الشمسي والقمري، هو الذي يوقع “رمضان” الحارّ، بفصل بارد، لا يحسم القضية لغوياً.

إذ تبيّن أن الرمضَ، لا يعني فقط، شدة الحرارة، بل المكابدة والمشقّة والشدّة، وهي الرواية الرابعة.

وقال اللغوي الكبير، ابن السكيت، في “إصلاح المنطق”، إن الرمضَ مصدر رمضتُ النصلَ، أرمضه رمضاً، إذا جعلته بين حجرين، ثم دققته ليرقّ!

ورمض النصل نصل السيف مثلاً، ودقّه ليرقّ، يتصل بحال الصائم الذي يكابد الجوع والعطش، وقد يرقّ هو الآخر، بعدما تضمر بطنه لخلوها من أكل وشرب، وهذا قد يحصل سواء في صيف أو شتاء، ولا تتغير قيمته سواء بالتقويم الشمسي أو القمري.

ويشار إلى أن الشدّة التي يكابدها الصائم في الصيف، هي الشدة التي يكابدها في الشتاء، مع تغيّر نوعية المكابدة، لا شدّتها، لأن اختبار البرد، يوقع الشدّة ذاتها، في اختبار الحرّ، ما خلا مكابدة العطش في الصيف، التي تعتبر الأشدّ.

في حين قال ابن فارس، في مقاييسه، أن الرمضَ، أصلٌ يدلّ على “حِدّة” في شيء و”حرّ”، وهو ما لحظه القاموسيون العرب القدامى، عندما رأوا معنى الحرّ وشدّته، في الرمض.

وكذلك معنى المكابدة والتوجّع، منفصلاً عن الحرّ، أو متصلا به. ولهذا جاء في اللسان: أَرمَضَني، أَوجَعَني.

وليس بالمصادفة، ألسنياً، أن حروف كلمة ” مرض “، هي ذاتها حروف كلمة ” رمض “، مع إبدال ترتيب أول حرفين.

والكلمتان، بدون مصادفة، تتضمنان معنى المكابدة والمشقة والشدّة والتوجّع، ولهذا أشار القاموس المحيط، إلى أن فعل ارتمضَ، يعني الفرس إذا وثبت، ويعني الكبدَ، إذا فسدت!

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

رقم قياسي.. الاحتيال يحرم أستراليا من 340 مليون دولار في 2017

أستراليا: مطالبات بتخصيص تأشيرة جديدة للقطاع الزراعي

سيدني ليست أكثر مدينة أسترالية يعاني سكانها من تكاليف الايجار وإنما..
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ابتعاد عن الدين ام ماذا؟ | خالد الناهي
تأملات في القران الكريم ح385 | حيدر الحدراوي
ادارة العتبات المقدسة ادارة ذو خصوصية مميزة | سامي جواد كاظم
قتلوا البراءة و الطفولة في العراق ... مجتبى الشاوي انموذجا | كتّاب مشاركون
الدين سحر السلاطين | سامي جواد كاظم
ملامح الحكومة العراقية القادمة | واثق الجابري
ضوء من ازقة الكوفة | خالد الناهي
ناشطون مدنيون : نطالب الأمم المتحدة بتشكيل حكومة إنقاذ وطني في العراق | كتّاب مشاركون
لماذا فشلت الأحزاب في الأنتخابات؟ | عزيز الخزرجي
لماذا لم يفت السيد السيستاني بوجوب الانتخابات؟! | عبد الكاظم حسن الجابري
وكأن المرجعية تعلم ما يجري اليوم | سامي جواد كاظم
التزوير امر خطير | سامي جواد كاظم
عندما تهدي جائع زهرة | خالد الناهي
أيها المقتدى ؛ هل أنت لها؟ | عزيز الخزرجي
تأملات في القران الكريم ح384 | حيدر الحدراوي
الدولار وعملة الروم | سامي جواد كاظم
همساتٌ كونيّة(198) | عزيز الخزرجي
مارد الجامعة العربية يستيقظ من سباته | المهندس لطيف عبد سالم
هل شارك | أثير الشرع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 279(أيتام) | المرحوم سجاد طاهر عل... | عدد الأيتام: 7 | إكفل العائلة
العائلة 257(أيتام) | المرحوم طارق فيصل رو... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي