الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » خالد الناهي


القسم خالد الناهي نشر بتأريخ: 10 /08 /2018 م 02:39 صباحا
  
لا لتجويع الشعوب، لأنه اشد أنواع الكفر

لا لتجويع الشعوب، لأنه اشد أنواع الكفر
خالد الناهي
يحدثنا التاريخ عن ان القيم والمبادئ موجودة في كل شيء، ويلتزم بها الجميع، ومن هتكها او تجاوز عليها، يبقى التاريخ يستهجن هذا التجاوز فسيلعنه التاريخ لانه وصمة عار بجبين من اخترق المبدأ، لذلك التاريخ ينقل لنا احداث اعتبرها شاذة وبعيدة عن المروءة، مثلا كيف منع الامام الحسين عن شرب الماء، او كيف احرقت خيامه وسبيت نساءه، كونها تصرفات غريبة على الفطرة الانسانية.
ربما البعض يستغرب او يتساءل لماذا نقول يحدثنا التاريخ، واستخدمنا لغة الماضي في الكلام؟
الجواب ان هذا القييم والمبادئ أصبحت من الماضي، بل أصبح من يحملها يتهم بالسذاجة والتخلف، فالشعوب التي تعتبر نفسها متحضرة، واصدع رؤوسنا في الحديث عن حقوق الانسان، إذا ما أعدم إرهابي او قاتل تسبب بسفك الدماء البريئة.
اليوم أقدمت على خطوة سبق ان فعلتها مع الشعب العراقي، قبل أكثرمن سبعة وعشرون عاما، من خلال قيامها بفرض حصار مطبق على الشعب العراقي، بحجة اجبار النظام السابق على الرضوخ لها، لكنها في الحقيقة لم تحصل على شيء، فالنظام كان ينعم بالحياة المترفة، والشعب اخذ يعاني الامرين.
هذه الخطوة تمثلت بفرض الحصار المطبق على الشعب الإيراني، لا لشيء، انما لأجل اثبات الوجود، ولو نظرنا الى الامر بتمعن قليلا، سنجد ان الخاسر الأكبر في هذه المناكفات بين الدولتين، هو الشعب الإيراني ليس سواه، فالحصار عادة يؤذي الشعوب، ويسلبها كرامتها، ويجعلها متهيئة لفعل كل امر مشين، اما الحكام فهم دائما، يتضامنون مع شعوبهم في اللسان، اما الحقيقة فانهم اخر من يجوع و يؤثر به حصار او حرب.
لا نعلم أي مبدئ انساني، واي شريعة سماوية، تجيز ان يحرم الطفل من الحليب، او الرجل الكبير من تلقي العلاج، والمرأة من الحفاظ على شرفها وعفتها.
الكتب السماوية جميعها تقول لاتزر وازرة وزر أخرى، فان كان لدى الحكومة الامريكية اختلاف مع الحكومة الإيرانية، ما ذنب الشعب يعاقب بجريرة خلافات وفرض ارادات لا أكثر، وما هذا الأسلوب الذي اقل ما يقال عنه انه أسلوب يدل على خسة ودونية، في التعامل مع الخصوم.
أين القتال بشرف؟ أين كبرياء تلك الدول التي تدعي انها كبيرة؟ اين الضمائر التي تقول انها تؤمن بحرية الفكر والمعتقد؟
نعتقد انها كلها مجرد ترهات، وكانت موجودة فقط عندما كانت الرجال رجال فعلا، اما الان فأننا نفتقد هذا المسمى الكبير.
لا الحصار يجعل الحكومة الإيرانية تتراجع عن مواقفها، ولا أمريكا ستحصل على أي نتائج إيجابية من هذا الحصار
الحل يكمن في الجلوس على طاولة الحوار، وإيجاد الحلول المناسبة عبر النقاشات المستفيضة والصادقة، لنجنب الشعب الإيراني، والمنطقة ويلات الموت والجوع مرة أخرى.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

كريج كامبل.. الرجل الذي أنقذ لبنانيين من الموت في أستراليا

هل يزيد حزب العمال بدل البطالة ويحفظ كرامة فقراء أستراليا؟

العوامل التي تنفّر المهاجرين الجدد من المناطق الريفية في أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
امانة العاصمة والهدر اليومي | كتّاب مشاركون
مقعد برلماني .. خير من محافظ على شجرة | خالد الناهي
إلى أبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والصدر صراع لن ينتهي | غزوان البلداوي
أبيات بحق أ.د هادي عطية مطر الهلالي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا فقدت الثقة في العراق؟ | عزيز الخزرجي
عادل عبد المهدي وورقة باب المندب الرجل المناسب في الزمان غير المناسب | محمد أبو النواعير
حتى الأرض تستحي من دفنهم | خالد الناهي
مقال/ كوارث طبيعية وصراعات سياسية | سلام محمد جعاز العامري
أمطار سياسية | ثامر الحجامي
علة تسمية البلد الأسطوري بالعراق | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بين السماء والأرض | خالد الناهي
النفط واستبداد الشعوب ! الزبائنية الجماهيرية كمضاد للديمقراطية الحقيقية. | محمد أبو النواعير
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
الإمتحان الصعب | ثامر الحجامي
حكاية الشهيد البطل الملازم مرتضى علي الوزني الخفاجي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والفوضى حديث متجدد! | عبد الكاظم حسن الجابري
الملعب العراقي..وصراع الإرادات | المهندس زيد شحاثة
ممنوع ممنوع .. يا بلدي | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 204(أيتام) | المريض حازم عبد الله... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 148(أيتام) | المفقود مروان حمزة ع... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 207(أيتام) | المرحوم مالك عبد الر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي