الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » مجاهد منعثر منشد الخفاجي


القسم مجاهد منعثر منشد الخفاجي نشر بتأريخ: 12 /01 /2019 م 07:57 مساء
  
ظلامات ونتائج دنيوية

منذ قديم الأيام  وهناك عقوبة دنيوية لمن يظلم أخر بأي شكل من أنواع الظلم: كأن يشي به أو يغتصب حقه، أو يشهد ضده شهادة زور وما شابه, وكذلك من يسرقون لا سيما الذين يتحجبون بغطاء الفضيلة، وتعتقد أنهم أنبياء نتيجة لقلقة اللسان وارتدائهم الظاهر الجميل , فهؤلاء الملاعين يظنون بأن خدعتهم ستستمر، وكما خدعوا الكرماء سيخدعون أخرين، ,إلا أن الحقيقة أنه في كل خدعة يزاح الستار عن أفعالهم؛ ليراهم الغير دون رتوش, ولكن الناس تتجنب شرهم من الانتقاد، مقابلها ما ترفع نظرك لترى مصيرهم إلا وقد رأيت عاقبتهم السيئة: ذاك مشلول وأخر فقد عقله ونوع يعاني الإهمال الجسيم من ذريته ويرتدي الملابس الرثة ويأكل بقايا وفضلات الآخرين، ولاغرابة أن رأيت أحدهم يموت موتة بشعة في حادث سير أو يقتل بسبب كلمة تافهة، أو موقف عابر يحدد حياته وهذا كله معلوم نتيجة الذنوب المرتكبة، فمعظم الناس تموت بتلك الحوادث المروعة بسبب معاصيها ، إن الموضوع لا ينتهي عند حد أرتكاب الذنوب وحصيلتها في العقوبة الدنيوية، بل هناك أثار تلاحق من توفي بذنبه المرتهن , فالوزر الذي قام به في دنياه أصبح منهج لجيل عمل معه أو عاصره فخطى بعضهم بتلك الخطوات الرذيلة فعلموا من جاء بعدهم، وكل ذلك كان سببه أول من فتق الذنب . أما الفئة المجتمعية المستهدفة بارتكاب جريمة الظلامات فلا يمكن تحديدها، فكما يؤديها الساسة كذلك التجار والوجهاء والبسطاء من الناس ليس هؤلاء فحسب , بل حتى بعض الدعاة ورجال الدين أو بالأحرى من تغطى بستار الإسلام أو من القساوسة و الرهبان ,ولكن الساسة ومن تولى مهمة السلطة ومسؤولية الدولة هو الأكثر ابتلاء من غيره إذ يبتلى بالعديد من الظلامات بحجة حماية نفسه من المعارضين أو الخصوم , وتتمثل خطورة دوره في تربية الاجيال سواء على الصعيد التعليمي، أو التعامل في ساحة الميدان؛ فترى عامة الناس - ومن بينهم الجيل الصاعد -  سلوكه ووطنيته واهتماماته وتفاعلاته فيما يخص الشعب فإن تطابق تصرفه مع ما يدرسه ذلك الجيل من تاريخ الشخصيات الوطنية الناصع ومواقفهم المشرفة في بناء الوطن؛ فإنه قد ساهم في تربية سليمة وإن ذهب باتجاه منحرف خالف فيه منظومة الاخلاق والشعور الوطني فبهذا غرس بذرة طالحة في نفوسهم يتحمل وزرها ووزر من عمل بها من بعده . وهنا لكل تصرف وسلوك مشين عاقبته الوخيمة وعلى المرء ألا يتنازل عن إنسانيته وضميره في كل الاحوال، مهما صعبت الظروف. وكذلك غير مطلوب العيش بمثالية فوق الحالة الطبيعية، إنما التعامل مع الآخر بحالة الانسان السوي والمحافظة على العلاقة مع الله سبحانه وتعالى، ولو بالوسطية تؤدي ما هو مطلوب منك تجاه ربك وتعمل بالحلال وتنتهي عن كل حرام , فالغاية ألا يكون الفرد داعيه أو عالما بقدر ما يكون إنسانا ويحقق الهدف من دينه فالدين المعاملة.

 

 

 

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: كيف يتعامل القطاع الطبي مع نقص معقم الأيدي والكمامات في ظل أزمة الكورونا؟

أستراليا: السلطات الصحية تستدعي عشرات الآلاف من الأطباء والممرضين المتقاعدين

أستراليا.. نيو ساوث ويلز: القيود الحالية مستمرة على الأقل لمدة 3 أشهر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
(ألجُعالة) بدل (اموال مجهولة المالك)! | عزيز الخزرجي
عالم ما بعد كورونا | عبد الكاظم حسن الجابري
بناء الانسان قبل العلم | سامي جواد كاظم
(ولا تُلْقوا بأيْديكُمْ إلى التّهلُكَةِ) | كتّاب مشاركون
صدور كتاب أكبر شهيد مظلوم على الأرض! | عزيز الخزرجي
الدين…العلم…المنقذ…كورونا | سامي جواد كاظم
شرط القضاء على الجّهل؛ | عزيز الخزرجي
ترقّبوا صدور كتاب: [أكبر مظلوم على الأرض]. | عزيز الخزرجي
لم ولن نفهم هل المراد الموافقة ام لا,الكل والبعض رافضين موافقين على رئيس الوزراء المكلف | كتّاب مشاركون
وهم :: (ق ق ج ) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
عندما تصمت الانسانية | خالد الناهي
إعلان حرب عالمية أخرى | عزيز الخزرجي
دور طبيعة العلاقة ألزّوجيّة في نشوء المشكلات ألسّلوكية لدى الأطفال | عزيز الخزرجي
لماذا يعيش الانسان في المخيمات ؟ | سامي جواد كاظم
يوميات مصاب بالكورونا | حيدر محمد الوائلي
سياسة في زمن الكورونا | ثامر الحجامي
تأملات في القران الكريم ح448 | حيدر الحدراوي
مؤمنون بلا حدود.. يفسرون بلا قيود | سامي جواد كاظم
خرافة التصريحات والحقائق والفساد والسفهاء والرقيق وصناعة المعاد والاجنبي المختوم!!! | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 47(محتاجين) | المريض جواد كاظم هاي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 217(أيتام) | المفقود سعد كاطع منش... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 343(أيتام) | المرحوم رافد كاظم عج... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 49(أيتام) | ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي