الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 07 /08 /2019 م 12:30 صباحا
  
الخضروات بين الصبة والرصيف

"لو كانت الإدارة العربية جيدة لكانت السياسة العربية جيدة والاقتصاد العربي جيداً والإعلام العربي جيداً " محمد بن راشد آل مكتوم/ رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

يتفنن الفاسدون بعملهم( التكنوقراطي), فهم يقومون بعملية تَحديث لبرامجهم, ما وجدوا لذلك سبيلا, للاستحواذ على ما يتمكنون منه, من كعكة العقود الخارجية, فكل عقد فيه ما فيه, من النِسَب خارج العقد.

صدرت قرارات حكومية, تمنع استيراد بعض المواد الغذائية, مع عدم كفاية الانتاج المحلي, ما أدى لرفع أسعارها, وفتح من خلالها, باب فساد إدخال المستورد عبر الرِشى, والمتضرر الوحيد المواطن العراقي, فما بين البيض والدجاج, خضروات صيفية تضاعفت أسعارها.

مَثلٌ إيطالي يقول" الكفاءة يد الثروة اليمنى، والاقتصاد يدها اليسرى" . لذلك يجب أن يكون, القائم على إدارة البلاد اِقتصادياً, كفوءً قادراً على الإمساك بدفة إدارته, لا يسمح بالثغرات لمن تسول له نفسه؛ الإضرار بالمواطن الإقتصاد الوطني, وما قرار منع استيراد, ما يخص غذاء المواطن, إلا سوء إدارة لعدم كفاية المنتوج الداخلي؛ وعدم سيطرة الدولة, على الأسعار في الأسواق المحلية, سواء كانت بالجملة او المُفرد.

تداولت مواقع التواصل الاِجتماعي, صوراً لمادة مستوردة, غير داخلة بالسلة الغذائية, إلا أنَّها تخص هدر الأموال, لوجود مصنع عراقي, قادر على الإنتاج, ويغطي حاجته, الصور تُظهر أرصفة مستوردة! بينما يوجد معمل عراقي, كان يستعمل لعمل الصبات, التي تحيط بالمناطق السكنية, والدوائر الحكومية المهمة ودور المسؤولين, وهذا المعمل له طاقة انتاجية عالية, ولا نرى أن هناك مسوغ إقتصادي, لاستيراد مادة من خارج الحدود, يوجد مثيلها في داخل البلد.

"نغتني بفضل جهودنا, ويتزايد غنانا بفضل اقتصادنا" مَثَلٌ تركي, إنَّ التكامل الاقتصادي, لا يأتي بخطط عشوائية, وقرارات دون حسابات بعيدة المدى, لتصدر بعد ذلك, قرارات على عَجَلٍ, دون دراسة جدوى حقيقية, بل تسيطر عليها العمولات, والمجاملات بين المستورد والمسؤول.

اَلاِكتفاء المحلي يأتي ضمن حسابات, الحاجة الاِستهلاك والحاجة الفعلية, من أي مادة, غذائية كانت أو خدمية, فما هي نتيجة استيراد مواد, يتم تصنيعها داخلياً, ومنع مواد أخرى, لا توجد أساساً, أو أنَّ انتاجها لا يغطي الحاجة, غير إيذاء المواطن, والإضرار باقتصاد البلد.؟

"إذا كانت العربة هي السياسة والحصان هو الاقتصاد، فيجب وضع الحصان أمام العربة "محمد بن راشد آل مكتوم/ رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

  فهل سيفقه ساستنا, معنى التكنوقراط الاقتصادي؟ و السؤال الأكثر أهمية هو, هل يعملون دون التفكير بالعمولات؟

سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: برنامج الهجرة قيد المراجعة وسط تزايد مخاوف الازدحام

أستراليا: إلقاء القبض على رجل حاول طعن المارة بشكل عشوائي في قلب مدينة سيدني

حقوقيون يطالبون أستراليا بإنقاذ عجوز بريء من جحيم سجون قطر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
!في كل اصقاع الارض العمالة للجنبي يحاسبون عليها وبشدة وبالعراق يتمشدقون بذلك ومحصنين بحصن طركاعة!!! | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح432 | حيدر الحدراوي
في كل اصقاع الارض العمالة للاجنبي يحاسبون عليها وبشدة وبالعراق يتمشدقون بذلك ومحصنين بحصن طركاعة!!! | كتّاب مشاركون
الخطاب المعارض للحكومة | ثامر الحجامي
عاشق اللوم | عبد صبري ابو ربيع
انفجار | عبد صبري ابو ربيع
خيـــال عاشق | عبد صبري ابو ربيع
مستشفى الكفيل في كربلاء أسم يدور حوله الكثير... | عبد الجبار الحمدي
تروضني | عبد صبري ابو ربيع
الخط الأسود | عبد الجبار الحمدي
مسكين | عبد صبري ابو ربيع
أمة العرب | عبد صبري ابو ربيع
هل رفعت المرجعية عصاها؟ | سلام محمد جعاز العامري
ابو هريرة ورحلة الصعود السياسي | كتّاب مشاركون
ابن الرب | غزوان البلداوي
شخصيتان خدمتا الاعلام الشيعي | سامي جواد كاظم
أتمنى في هذا العيد .. كما كل عيد .. | عزيز الخزرجي
خطبة الجمعة البداية ام النهاية | كتّاب مشاركون
ألمفقود ألوحيد في العراق: | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 239(أيتام) | الارملة هبة عبد العز... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 271(أيتام) | المرحوم عمر جبار محم... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 265(أيتام) | المرحوم هاشم ياسر ... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 319(محتاجين) | المحتاجة بنورة حسن س... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي