الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 09 /08 /2019 م 08:44 مساء
  
الحكومة وإنجازات ورق

" سأفعل! سأكون! سأستطيع! سأحقق حلمي! سأواظب على ما أفعله.. سأتمهل وأنجز ما بين يدي! سأحل المشاكل! سأدفع الثمن! لن أتخلى عن حلمي, حتى أرى حلمي يبتعد! سأظل متيقظاً! نشيطاً! شاعراً بالإنجاز." روبرت شولر/ قس وكاتب أمريكي.

إعتاد الشعب العراقي على الوعود, فأصبحت كلمة سوف المثل الذي, يحمل جُمل التندر في الجلسات, فكثيراً ما تتردد كلمات السخرية, من وعود الحُكومات المتتالية, ليبقى المواطن العراقي, حالماً بعراق يخلو من الأزمات, معتمداً على الصناعة الوطنية, مكتفياً بذاته زراعياً وصناعيا.

تخبط واضح لسياسة العراق الاقتصادية, فليس هناك رؤية واضحة, في ظل الانفتاح التام, الخالي من الضوابط الحكومية, لضبط إيقاع الاستيراد, ولا تمتلك الدولة العراقية, ضوابط صارمة ولو بنسبة معقوله, تجعل المواطن مسيطراً على دخله الشهري, كي لا يكون عرضة للنهب, من قبل أصحاب النفوذ من المستوردين, وهم المتحكمين بأسعار ونوع المواد المستوردة, فلا نلمس سوى الوعود, وسوف هي السائدة.!

وعدت الحكومة العراقية, بتطبيق برنامجها الجديد, منذ استلامها مقاليد الحكم, لدورة 2018- 2022, لتعلن أنها أنجزت نسبة, تتراوح ما بين 80-90% من البرنامج, ليتضح بعد تدقيق المعارضة, أنَّ تلك الإنجازات, كانت على الورق فقط, فلا وجود لها على أرض الواقع, والأغرب في تصريحات المعارضة, أنَّ مجرد توقيع عقدٍ ما, يعتبر مُنجزاً 1% قبل أن يباشر به, ما أصبح موضوع استهزاء, على الساحة الشعبية.

أزمة السكن وهي من الأزمات المستفحلة, صرح السيد رئيس الوزراء, أن نسبة الذين لا يملكون عقاراً, هي 10% من مجموع الشعب العراقي, مع أنه لا يوجد إحصائية على الواقع, تحدد صحة تلك النسبة من عدمها, من خلال دعوة المواطنين, الذين لا يملكون عقاراً, بالرغم من سهولة تلك الآلية, كي ترسم الحكومة, خطة واضحة للقضاء على أزمة السكن.

الكهرباء.. الأزمة المرافقة لكل الحكومات, منذ التسعينات الى يومنا هذا, ولو أجرينا مسحاً لتصريحات, الحكومات المتعاقبة بعد سقوط الصنم, سنجد من خلال تصريحاتهم, أن الكهرباء متوفرة بأضعاف ما يحتاجه العراق؛ والواقع يقول أن التجهيز بأفضل حالاته, لا يتجاوز نصف يوم, والنصف الآخر على المولدات الأهلية, التي تستنزف المواطن, دون رقابة ومعاقبة المخالفين.

مسكين يا حرف السين, فقد ألحق بك حرفين شبيهة بالتأفف, لتكون سوف مثار كَدر للموطن, فأكثر من عقدين دون حل, بصيف العراق الذي, لا يقل عن ستة أشهر, وسط الحالة المالية المتردية لأغلب المواطنين, الذي استبشر خيراً بسقوط الصنم, ليفقد الأمل الذي حلم به لعقود أربعة.

"ينقسم الفاشلون إلى قسمين: هؤلاء الذين يفكرون و لا يعملون، وأولئك الذين يعملون و لا يفكرون ابداً ." جون تشارلز سالاك/ لاعب كرة ومدرب انكليزي, وما بين هذا وذاك ضاغت ثروة العراق.  

        سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

من سيدني أيضاً الشعب يريد إسقاط النظام

صندوق النقد الدولي يخفض توقعات نمو الاقصاد الاسترالي وموريسون وفريدنبيرغ لا يخاطران بفائض الموازنة

العائلات الأسترالية من الأعلى مديونية في العالم
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7  
   عبود مزهر الكرخي     
   الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ...  
   نهاد الفارس     
   ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   موقف الصحابة والتابعين من المسير الامام الحسين  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 6  
   عبود مزهر الكرخي     
   تأملات في القران الكريم ح437  
   حيدر الحدراوي     
   المسجد مكانة وأهميته في حياة الأمة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 5  
   عبود مزهر الكرخي     
   الظروف الموضوعية لهجرة الامام الحسين (عليه السلام) من مكة المكرمة الى الكوفة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   جوهرة في حياتك فحافظ عليها ...!!!  
   نهاد الفارس     
المزيد من الكتابات الإسلامية
نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7 | عبود مزهر الكرخي
طبول الحرب ومفتاح بغداد | واثق الجابري
الولاء بين الشخصنة والموضوعية | عبد الكاظم حسن الجابري
هل يفعلها رومل العراق؟ | جواد الماجدي
برقع شابة (قصة قصيرة)ٌ | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: بعد خطاب عبد المهدي | يوسف الموسوي
انتفاضة تشرين ستكون لها ابعادها التغييريه وعنوان للتصدي لطغمة الفساد ولصوص الوطن .. | يوسف الموسوي
حرت يا وطن | عبد صبري ابو ربيع
فاسيلي في بغداد ! | ثامر الحجامي
الخلافة الفاطمية في الميزان ... | نهاد الفارس
الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ... | نهاد الفارس
ومضة على طريق الحسين ياعراق | كتّاب مشاركون
ألمرأ وطن .. فلا تُخربه | عزيز الخزرجي
المظاهرات والأضرار بالآمن القومي الداخلي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
منعطف شعبي | سلام محمد جعاز العامري
رغم المحن؛ إنتصر العراق | عزيز الخزرجي
ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج | جعفر رمضان عبد الاسدي
(الوفاء للموتى) | كتّاب مشاركون
بعد كشف المستور؛ هل ستضع المرجعية النقاط على الحروف؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 193(أيتام) | اليتيم سجاد سليم جبا... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 204(أيتام) | المريض حازم عبد الله... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 182(أيتام) | المرحوم ضياء هادي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي