الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » السيد إبراهيم السيدي


القسم السيد إبراهيم السيدي نشر بتأريخ: الخميس 24-09-2009 11:00 صباحا
  
فتنة أحمد الحسن (اليماني): ممارسة الكذب على السيد محمد الصدر قُدس سره
بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على محمد وآله الطيبين الطاهرين ممارسة الكذب على الله وعلى رسوله وعلى الائمة المعصومين والانبياء والمرسلين وملائكة الله المقربين وعلمائنا الاعلام هو من سمات هذه الحركة التي تدّعي زورا وكذبا اتصالها بالمعصوم عليه السلام. وقد جاء الدور الى السيد محمد الصدر فهو قدس سره لم يسلم من كذبهم أيضا. قالوا في موقع اليماني المزعوم وفي معرض استدلالهم على صحة الرواية التي يسمونها برواية الوصية [color=940306]" السید محمد محمد صادق الصدر فقد حقق سند الوصية وذکرها في کتابه تاريخ مابعد الظهور ص641."[/color] وقولهم هذا فقط لإيهام القارئ بان السيد محمد الصدر قدس سره قد صحح سند رواية الوصية وهذا محض افتراء عليه قدس سره. ولاندري في أي موضع من كتاب تاريخ مابعد الظهور قد حقق السيد محمد الصدر سند هذه الرواية؟ وليذهب الاخوة الى كتاب (تاريخ ما بعد الظهور) وليقرأوا هذه الصفحة أي 641 وليتأكدوا بأنفسهم من كذبهم هذا. فالسيد محمد الصدر لم يناقش ولم يحقق سند رواية الوصية لافي هذه الصفحة ولا في أية صفحة من الكتاب. غاية مافي الامر ان السيد محمد الصدر في كتابه (تاريخ مابعد الظهور) كان قد تردد بين رجعة الائمة عليهم السلام وحكم المهديين بعد رحيل الامام الحجة عليهم السلام عن هذه الدنيا ومال قدس سره الى حكم المهديين. ولكنه عدل عن رأيه هذا وتراجع عنه في كتابه بحث حول الرجعة وأثبت وبأدلة كثيرة ان الحكم بعد الامام الحجة عليه السلام سيكون برجعة الائمة عليهم السلام. واللبيب يعرف صعوبة البحث في الحوادث الماضية فكيف إذا كان في استشراف المستقبل. فالسيد محمد الصدر ليس بدعا من علمائنا الاعلام الذين ينشدون الحق دائما وهو ضالتهم ويميلون مع الدليل حيثما مال خصوصا وان تأليفه قدس سره لكتاب (تاريخ مابعد الظهور) كان في مقتبل حياته العلمية. والمفروض بالذين يطبعون هذا الكتاب أن يلحقوه برسالة (بحث حول الرجعة) حتى يتبين للقارئ الرأي الاخير للسيد محمد الصدر قدس سره في كيفية الحكم بعد وفاة الامام المهدي عليه السلام. قال قدس سره في كتابه بحث حول الرجعة: [color=000000]"وليس الآن كلامنا حول الخلافة بعد النبي ( صلى الله عليه وآله ) بل بعد المهدي (عليه السلام) وفيهما احتمالان أو أطروحتان: الأطروحة الأولى : انه يتولى بعده أولاده الذين يكونون بدورهم أولياء صالحين، قد رباهم المهدي (عليه السلام) بنفسه ونص على خلافتهم أمام المجتمع ، كما قربنا ذلك في تاريخ ما بعد الظهور . الأطروحة الثانية : أن يتولى الأمر بعد آباؤه الأئمة المعصومون ( عليهم السلام ) ورجوعهم إلى الحياة بعد الموت ليحكموا العالم بعد المهدي (عليه السلام) . والآن فان مقتضى القاعدة - في مذهبنا على الأقل - هو صحة الأطروحة الثانية بالخصوص لعدة وجوه نذكر منها ما يلي: الوجه الأول : موافقتها للقران الكريم . على ما سوف يأتي من تفسير ( دابة الأرض ) بأمير المؤمنين ( عليه السلام ) إذن ينتج أن عودة الأئمة ( عليهم السلام ) ورجعتهم ثابتة إجمالاً لان أمير المؤمنين منهم (عليهم السلام) . إذ يكون لنا أن نقول : إنهم يرجعون ولو برجوعه عليه السلام. الوجه الثاني : إنها روايات مستفيضة عندنا فان اغلب روايات الرجعة تدل على رجعتهم ( عليهم السلام ) . وأما ذلك القسم الذي يتعرض لرجعة غيرهم فهو الأقل كما هو واضح لمن راجعها وليس بالإمكان الآن استعراضها. الوجه الثالث : أن المستدل عليه فيه [في] ( تاريخ ما بعد الظهور ) أن المجتمع يتعمق ويتأكد من حيث الهداية والإيمان تدريجاً . لا انه يبدأ بعد وفاة الإمام الهادي بالتنازل . بل هو يستمر بالتصاعد والأهمية . وهذا موافق ايضاً لما قلناه في القسم الأول من الرجعة المعنوية ، كما هو واضح لمن يفكر .وإذا كان الأمر كذلك احتاج المجتمع إلى قيادة يزداد عمقها وأهميتها لا إلى قيادة متنازلة بل ولا إلى قيادة متساوية كما هو واضح . ومن الواضح أنننا لو قلنا بالأطروحة الأولى للحكم بعد المهدي (عليه السلام) لكانت القيادة متساوية على اقل تقدير بل متنازلة . لان هولاء الحكام من هو الذي يتولى تربيتهم المعمقة بعد المهدي ( عليه السلام ) من رجال الله سبحانه وتعالى ؟ فكل ما في الأمر أن المهدي (عليه السلام) يربي الذي بعده ومن بعده يربي بعده . وهكذا . ومن الواضح أن التربية كلما تباعدت عن المصدر الرئيسي ضعفت وأسفت . ولا يمكن أن تقوى وتتأكد كما قلنا من أنها ستكون قيادة متساوية على اقل تقدير بل متنازلة . هو أمر غير محتمل في الحكمة الإلهية بعد ما تم البرهان على تصاعد المجتمع وضرورة تربيته العليا من قبل قائد جدير . ومن الواضح انه مع التساوي فضلاً عن التسافل سيكون ضرر الحاكم أكثر من نفعه كيف وهو ( الولي ) الشرعي العام للمجتمع واليه يرجع التدبير الرئيسي فيه وقوله الفصل في كل شئ. إذن فلا بد أن نرجع إلى القيادة المعصومة المؤيدة بتأييد الله المباشر . وذلك لا يكون إلا بالرجعة لعدم توفر معصومين سواهم . كما أن وجود معصومين بالذات غيرهم لاستلام الحكم يومئذ خلاف الضرورة ولم يقل به احد . إذن فبأئمتنا المعصومين ( عليهم السلام ) ينتهي المجتمع الإسلامي إلى أوج تربيته وإيمانه كما بدا بهم في صدر الإسلام . فهم الأول والآخر من هذه الناحية ويؤيد الشعر المنسوب إلى احدهم سلام الله عليهم الذي يقول فيه ودولتنا في آخر الدهر تظهر"[/color] هذا ما أقتبسناه من كلامه قدس سره لاثبات المطلب ومن اراد الزيادة فعليه الرجوع الى الكتاب على الرابط أدناه. http://www.alsadrain.com/sader2/books/rajaa.htm والحمد لله الذي يفضح الكاذبين ويُخزي المفترين. وصلى الله على محمد واله الطاهرين
- التعليقات: 5


عودة الى الخلف



أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : الأحد 07-09-2008
المشاركات : 1
مراسلة موقع

عراقي فايخ [تاريخ الإضافة : الخميس 24-09-2009 02:52 مساء ]
ستة عشر مليار دينار عراقي شهريا للأردن.. لماذا؟؟
نقلت لنا الأخبار، إن العراق يبيع النفط للأردن الشقيق (الذي أقام سرادق العزاء على مقتل ألزرقاوي) بسعر تفضيلي.. وحسب الشريط الإخباري لقناة الديار العراقية الفضائية، فان العراق يبيع (10000) عشرة آلاف برميل يوميا للأردن بسعر (22) اثنان وعشرون دولار للبرميل الواحد، بينما سعر البرميل في الأسواق العالمية هو (70) سبعين دولار.. أي إن الفارق هو (48) ثمانية وأربعين دولار عن كل برميل.
وإذا ضربنا ألـ (48) دولار في الـعشرة آلاف برميل، يكون الناتج (480000) أربعمائة وثمانون ألف دولار يوميا (يوميا يا جماعة) يتم منحها للأردن الشقيق..
وللمولعين بالأرقام أقول: إن العراق يمنح الأردن شهرياً نفطاً مجانياً بقيمة (14400000) أي أربعة عشر مليون وأربعمائة ألف دولار (طبعا على اعتبار الشهر ثلاثين يوما وليس واحد وثلاثون يوما)..!
وإذا اعتبرنا إن الدولار الواحد يساوي (1125) دينار عراقي، فان مبلغ النفط الممنوح مجانا للأردن شهريا هو: (16200000000) ستة عشر مليار ومئتا مليون دينار لا غيرها.. والله وكيلكم..
وإذا أراد أحدكم أن يحسب المبلغ الممنوح للأردن



------------------


أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : الأحد 07-09-2008
المشاركات : 1
مراسلة موقع

عرب وين طنبوره وين [تاريخ الإضافة : الخميس 24-09-2009 03:51 مساء ]
اولا تحيتي الكبيرة وفائق تقديري للجهود القيمة والبحث الثر الذي يقدمه لنا بشكل رائع اخي السيد ابو تقى. ولله درك من متتبع نافذ البصر والبصيرة. سددنا واياك ربنا جل وعلا وتقدست الاؤه.
ثانيا اخي عراقي فايخ يبدو انك دايخ ولست فايخ حت لنا الاصرة بين الدنانير والنفوط والاردن وبين موضوع بحثنا حول الاخ احمد اسماعيل كاطع السلمي(عليه السلام).؟
خالص المنى
اخوكم ابو مصطفى



------------------


أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : الأحد 07-09-2008
المشاركات : 1
مراسلة موقع

الحمد لله هو لم يقل(((( ان اليقطين يشبه المسموط!!!!!!!!!!))) [تاريخ الإضافة : الخميس 24-09-2009 06:23 مساء ]
تحية لكم أخوتي ((الكاظمي وابي تقى)) الأعزاء ونشكر لكم الاطراء في المقال السابق 
أخوتي:- الموضوعان مترابطان جدا...........والا كيف أستطاع مدعي اليماني ان يقول انه اليماني وانه ابن الامام وانه يظهر قبله وانه يحكم بعده...........وداعتكم انا ارى موضوع عراقي فايخ اقرب لموضوع ابي تقى من اليماني الذي يخرج قبل الامام ويحكم بعده


موالي :-
بهذه العقول حكمنا الطغاة
وبهذ العقول حورب علي
وبهذه العقول ضربت الكعبه بالمنجنيق
وبهذه العقول كان الفاروق غيرعلي  وكان الصديق غيره ايضا
وعلى هذا فقس!!!!!
عجل الله تعالى فرج امامنا الحجة بن الحسن عليه السلام

خادمكم بهلـــــــــــول



------------------


أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : الأحد 07-09-2008
المشاركات : 1
مراسلة موقع

موضوع يستحق التأمل [تاريخ الإضافة : الجمعة 25-09-2009 12:20 مساء ]
الحركة الشعبية لاجتثاث البعث 
ياجماهير العراق التي انتصرت لدينها ولحريتها ولكرامتها ولكل ماامنت به من قيم ومثل وركلت البعثيين وحزبهم الى مزابل التاريخ .

ايها الشعب العظيم

انك تتعرض اليوم لمؤامرة خبيثة على يد البعثيين والتكفيريين ومن تحالف معهم من مصاصي دماء الشعوب , اولئك الذين اعمت بصائرهم شعاع شمس الحرية التي اشرقت على عراقنا الحبيب , فقد خيل لاولئك المجرمين انهم قادرون على التسلل الى العملية السياسية التي بذلتم الدماء الزكية والانفس الغالية من اجل بناءها وتثبيتها ، فبعد ان جربوا حظوظهم البائسة للنيل منكم بالقتل والترويع وانتهاك الحرمات ففشلوا بصبركم وتحملكم , فتحطمت على اسوار وحدتكم احلامهم المريضة .

بدأت اليوم محاولاتهم , بعد المؤمرات والدسائس التي حيكت في اسطنبول والقاهرة وغيرها من عواصم الغدر والنفاق , فقد عاد قسم كبير منهم تحت غطاء المصالحة , تلك المصالحة التي تحولت الى برنامج لإعادة المجرمين والقتلة من البعثيين اتباع النظام المقبور بدعوى ان )  ماحصل قد حصل (ولافائدة من  ) تذكر تلك الصفحات السوداء    (  التي دونوا فيها تأريخهم بدماء مئات الألاف من ابناء العراق البررة



------------------


أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : الأحد 07-09-2008
المشاركات : 1
مراسلة موقع

ناصر اليماني [تاريخ الإضافة : الجمعة 25-09-2009 02:02 مساء ]
اخوتي الكرام
كفاكم هذا فان اليماني عندما يظهر سيظهر وستعلمون انه ظهر وعندما يظهر سيكون الكل على ظاهر من الظهور المتظاهر في كيفية الاضهار الذي لايشك في اضهاره اضهار والا فكيف تشكون في انه لم يظهر وهو القائل انه سيظهر وهو الذي صاحب الفلسفة والسفططة والسرطقة والهرطقة والبرتقة والمرتقة وانكم ستكونون شهودا على اضهاره المرتقب
فيلسفون يماني من جماعة الموزنبيق



------------------


'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane

 

إنقر هنا للانتقال الى الموقع الجديد للملتقى

 

إنقر هنا للانتقال الى الموقع الجديد لملتقى الشيعة الأسترالي

الفقه والتساؤلات الشرعية

إنقر هنا للانتقال الى الموقع الجديد للملتقى

مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
المشروع وأبناءه البررة | سلام محمد جعاز العامري
افلام هوليوود فتاكة اكثر من الاسلحة الامريكية | سامي جواد كاظم
الساموراي تحتَ تمثال شيلّر | كتّاب مشاركون
الإسلام دين السماحة..والنبي محمد مبعوث الرحمة والإنسانية / 3 | عبود مزهر الكرخي
نقد كتاب الحلية في حرمة حلق اللحية | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب الاغتصاب أحكام وآثار | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب إتحاف الزميل بحكم الرقية بالتسجيل | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب أحكام المولود من الولادة إلى البلوغ | كتّاب مشاركون
طريق الشهادة | كتّاب مشاركون
قراءة فى كتاب آداب الحجام | كتّاب مشاركون
أغتيل الحق فنما فزاد نمواً | سلام محمد جعاز العامري
شهيد المحراب محطاتٌ خالدة | كتّاب مشاركون
نقد كتاب آداب الاستسقاء | كتّاب مشاركون
نِتاج رحم المرجعية | سلام محمد جعاز العامري
نقد كتاب اختراق المواقع وتدميرها رؤية شرعية | كتّاب مشاركون
الحكيم ورؤيته السياسية التي قتلته | كتّاب مشاركون
شهيد المحراب وبناء الدولة | سلام محمد جعاز العامري
نقد كتاب أأنتم أعلم بأمور دنياكم | كتّاب مشاركون
الإسلام دين السماحة..والنبي محمد مبعوث الرحمة والإنسانية / 2 | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 431(محتاجين) | حاله مستعجله:ضي سلا... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 221(أيتام) | المرحوم عدنان عبد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 409(محتاجين) | المريضة رجيحة محمد م... | إكفل العائلة
العائلة 340(أيتام) | المرحوم محمد كاظم شو... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 211(محتاجين) | الضرير سالم عبدالامي... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي