الرئيسية / كتابات / اسعد عبدالله عبدعلي / ابو مهدي المهندس قائد وشهادة

ابو مهدي المهندس قائد وشهادة

 في مباراة القمة الكروية في العراق بين الزوراء والجوية, والتي جرت يوم 11/1/2022, قام جمهور الزوراء بفعالية جميلة جدا في الذكرى الثانية لرحيل الشهيد, الا وهي رفع صورة كبيرة في ملعب الشعب للشهيد ابو مهدي المهندس, تقديراً لمواقف العظيمة والوطنية لهذا الشهيد الخالد, ورداً على الذباب الالكتروني الذي يسير وفق خطة لتشويه صورة الشهيد المهندس, في محاولات بائسة لتضليل الشارع, ومحاولة التعتيم على الانتصارات التي دكت مخططات جيش الشيطان, ولا يمكن تجاهل دور بقايا البعث وذيوله في الهجمة المنظمة ضد الشهيد المهندس, عبر ما يتوفر لها من قنوات التهريج الفضائي, ومواقع التفاهة الالكترونية, وقردة صفحات التواصل الاجتماعي, انه عمل مخابراتي كبير وخبيث ولا يمت للصدفة باي صلة.

لذلك وجدت انه من الواجب الكتابة عن الشهيد المهندس, الذي قدم كل ما يملك في سبيل تخليص الوطن من قوى الظلام.

 

  • من هو ابو مهدي المهندس؟

كان سؤال يتردد بين العراقيين كثيرا, وهو ( من هو ابو مهدي المهندس)؟ والجواب: هو جمال جعفر التميمي من مواليد البصرة القديمة عام 1954, دخل كلية الهندسة التكنولوجية في بغداد عام 1973 وتخرج منها عام 1977، وبعد اكمال الخدمة الالزامية نُسّب الى المنشأة العامة للحديد والصلب في البصرة، وعمل فيها مهندساً مدنيا، ثم حصل على شهادة الماجستير في العلوم السياسية, انتسب الى حزب الدعوة الاسلامية في بداية السبعينيات, ودرس مقدمات الحوزة العلمية في مكتب آية الله السيد محسن الحكيم في البصرة, وبعد مشاركته في احداث رجب في عام 1979 اصبح المهندس احد اهم المطلوبين لمحكمة الثورة سيئة الصيت.

وبعد اعتقال آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر، وتسلم صدام حسين الحكم عام 1979 اضطر المهندس للخروج من العراق عام 1980 الى الكويت, ثم ليستقر به المطاف في ايران، حيث اصبح قائد فيلق بدر، وفي عام 1985 اصبح عضواً في المجلس الاعلى الاسلامي.

وقبل سقوط نظام صدام حسين بأشهر تخلى عن مسؤوليته في فيلق بدر، كذلك في المجلس الاعلى، وعمل كشخصية مستقلة, في حين لم يتخل عن علاقاته مع الجميع, وبعد عام 2003 مارس دوره في العمل السياسي في العراق، حيث لعب دوراً مهماً في تشكيل الائتلاف الوطني الموحد، كذلك الائتلاف الوطني العراقي ومن ثم التحالف الوطني الحالي.

 

  • امريكا والهلع من الشهيد

كان مخطط امريكا الاساسي في العراق هو نشر الفوضى, وثم اعادت الحكم الى البعثيين بثوب جديد وعنوان اخر, لكن كانت مواقف الشهيد المهندس تمثل عقبة كبيرة في تحقيق مشروعهم الخبيث, حيث كانت كل جهوده تذهب لتوحيد مواقف الاغلبية الشيعية, وتثبيت مواقفهم ضد امريكا وما يصدر عنها من خبث, وهذا خلاف مخطط امريكا في تمزيق وحدة الصف الشيعي, فكان الشهيد ذو دور كبير ومهم في تشكيل الائتلاف العراقي الموحد, ثم الائتلاف الوطني العراقي, وحتى التحالف الوطني الحالي, مما يعني موقف معادي لمخطط امريكا.

لذلك عملت على وضعه على لائحة المطلوبين, في محاولة للحد من قدراته وحركته.

لكن امريكا فشلت فشلا ذريعا, وكان حراك الشهيد المهندس مستمرا ومثمرا, بل كان عنصرا فعالا في حلحلة اغلب من يواجه الساسة من مشاكل وخلافات, فيكون دوما هو الحل, فكان الشهيد المهندس هو مصدر الهلع الامريكي الدائم في العراق.

 

  • التصدي لمخطط داعش

في عام 2014 قررت امريكا ان يظهر بقايا البعث بثوب جديد, وهو ثوب الارهاب, فلم تعد تجدي التفجيرات والاغتيالات, بل كان المخطط هو السيطرة على الارض في المناطق ذات الاغلبية السنية, ثم التمدد حتى الوصول لبغداد والسيطرة على حكم العراق, وتسارعت الاحداث بدعم امريكي لتسقط الموصل بيد الدواعش والبعثيين عام 2014, وينتكس الجيش العراقي وتعم الفوضى البلاد, بسبب ضعف الدولة وانتشار الفساد في المؤسسات الامنية والعسكرية, واستمر تساقط المدن في المنطقة الغربية, ثم حصول مذبحة سبايكر بحق 1700 شاب من اهل الجنوب, وانتشرت الاشاعات بقرب سقوط بغداد.

عندها تصدت المرجعية الصالحة للأمر الخطير, واصدرت فتوى الجهاد الكفائي ضد اعداء العراق.

فكان من اوائل المجيبين لنداء المرجعية الصالحة هو الشهيد ابو مهدي المهندس,

وبعد تشكل الحشد الشعبي تم اختيار المهندس كنائب لقائد الهيئة, حيث دأب على المشاركة الميدانية في المعارك وعلى كل الجبهات، وكان له الدور البارز في التخطيط والتنفيذ لضرب تنظيم داعش ودحره عن العراق, وقد عمل الشهيد المهندس بجد لتطوير الحشد الشعبي لجعله منظمة متكاملة وقوية البناء, وجعلها قوة وسند للدول العراقية.

وسقط مخطط امريكا وتبخر حلم البعثيين واخوانهم الارهابيين في السيطرة على حكم العراق, وتتوالى انتصارات الحشد الشعبي ضد اوكار العهر, حتى تم تحرير كامل الارض والثأر من القتلة والمجرمين.

 

  • العهر الامريكي لا يتوقف

بعد ان ساهم الشهيد المهندس ميدانيا في دحر مخطط امريكا, وتم مطاردة فلول داعش في كل شبر من الاراضي العراقية, واعلان الانتصار عام 2018, لم تقبل القيادات الامريكية باستمرار الحال خصوصا مع وصول الاحمق ترامب للبيت الابيض, وهو يمثل دور الرجل الامريكي المتهور “رجل الكابوي”, الذي ينحصر ايمانه بالقوة والمال كأي شخص ماسوني.

لذلك عملت اجهزة المخابرات الامريكية بصمت على اعداد خطط متعددة لاغتيال ابو مهدي المهندس, والذي تسبب بصداع مزمن للقوات الامريكية ولمخططات القيادات الامريكية الخبيثة, وكذلك لفسح المجال لذيول امريكا في العراق كي تتمدد وتنفذ اجندات امريكا, فمع وجود المهندس صعب على ذيول امريكا فعل أي شيء مهم.

 

  • كيف استشهد ابو مهدي المهندس؟

استشهد المهندس بتاريخ 3 / كانون الثاني من عام 2020, في غارة أميركية استهدفت موكبهم بقصف لعجلته, وكان برفقة قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني, على طريق مطار بغداد الدولي، تزامنا مع سقوط 3 صواريخ كاتيوشا على مطار بغداد الدولي, قرب صالة الشحن الجوي.

وعم الحزن اهل العراق وكل المجاهدين ضد الغطرسة الامريكية, حيث فقد العراقيون رجلا مخلصا شريفاً, ومفتاح الحل للمشاكل السياسية, لما كان يمثله من ثقل, وسندا هاما لكل العراقيين ضد مشاريع امريكا الخبيثة, لندخل نفق خطير ونتائجه بدأت بالظهور الان.

الرحمة والخلود للشهيد المهندس, والخزي والعار لأمريكا ولعملائها في العراق.

 

 

 

 

 

عن إدارة الملتقى

شاهد أيضاً

قراءة في كتاب الاستهزاء

المؤلف أسامة العبد اللطيف والكتيب يدور حول الاستهزاء كعمل من الأعمال وكعادة القوم تحدث الرجل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

PHP Code Snippets Powered By : XYZScripts.com